منتدى العمدة في القانون

الحمد لله
لم تسجل دخولك بعد

اخي الزائر /العضو مرحبا بك

اذا كنت عضوا فبادر بتسجيل دخولك حتى تمارس جميع الصلاحيات المخصصة للاعضاء.

واذا كنت زائرا فبادر بالتسجيل في منتدانا حتى تتمكن من معاينة وقراءة محتوى جميع الاقسام والمنتديات الفرعية والمواضيع
في انظار مساهماتك
فمرحبا بك
الادارة

محاولة انشاء نواة مكتبة مرجعية في المؤلفات والكتب والدراسات في العلوم القانونية و الدراسات الاكاديمية في ذات المادة وفضاء لنشر الثقافة القانونية :اجراءات التقاضي، طلبات القوانين، استشارات قانونية..


    في الذاكرة : جمعية القضاة التي ظلّت دائما شرعية

    شاطر
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    في الذاكرة : جمعية القضاة التي ظلّت دائما شرعية

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:48

    جمعية القضاة التونسيين
    قصر العدالة
    تونس
    بـــــــــيان
    تونس في 29 أوت 2005
    إن المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين المجتمع بمقرها بتاريخ 29 أوت 2005للنظر في المستجدات الطارئة على نشاط الجمعية :
    أولا : يعلم بأن التهديدات المسلطة على وجود الجمعية و نشاطها بمقرها الرسمي بقصر العدالة بتونس قد بلغت مداها و ذلك بتوجيه الدعوة إلى رئيس الجمعية من قبل وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بتونس للإجتماع بمكتبه بحضور السيد رئيس المحكمة و تبليغ المكتب التنفيذي طلبا شفويا بمغادرة مقر الجمعية و تسليم مفاتيحه بتعلة وجود خلافات بين أعضاء الجمعية و الإستناد في ذلك إلى مجرد مكتوب موجه إلى السيد وزير العدل و حقوق الإنسان من القاضي السيد خالد عباس بدعوى ترأسه لهيئة وقتية منصبة للإشراف على شؤون الجمعية.
    ثانيا : يلاحظ أن هذه التطورات كانت مسبوقة في الفترة الأخيرة بجملة من الإجراءات إستهدفت وجود الجمعية عبر إفراغ هياكلها بمقتضى حركة النقل إضافة إلى جملة من الممارسات بقصد التضييق على نشاط المكتب التنفيذي بمقر الجمعية كقطع وسائل الإتصال و تكثيف الرقابة الأمنية و تمزيق البيانات المعلقة بواجهة مقر الجمعية…إلخ…
    ثالثا : يعتبر أن الدعوة لمغادرة مقر الجمعية و تسليم مفاتيحه يمثل إنتقاصا من كرامة القضاء و اعتداء غير مسبوق على حق القضاة في حماية استقلالهم و الدفاع ىعن مصالحهم.
    رابعا : يعتبر أن الإصرار على تلك الممارسات و التشجيع عليها يؤدي إلى مصادرة حق الإجتماع المكفول للقضاة بمقتضى الدستور و المواثيق الدولية إضافة لما في ذلك من مخالفة لقانون الجمعيات.
    خامسا : يدعو إلى فك الخناق على نشاط الجمعية و هياكلها الشرعية
    سادسا : يؤمل يجدد دعوته إلى عموم القضاة لحماية جمعيتهم الإطار الوحيد للدفاع عن مصالحهم و تجسيم طموحاتهم و التعبير عن ذلك بالطرق المشروعة.
    عن المكتب التنفيذي
    رئيس الجمعية
    احمد الرحموني


    من أجل دعم معركة إستقلال القضاء و الدفاع عن جمعية القضاة
    المختار اليحياوي
    لم يكفي فشل المحاولة الإنقلابية على الهياكل الشرعية للجمعية التونسية للقضاة خلال الجلسة العامة الإستثنائية التي عقدها القضاة التونسيون في موفى السنة القضائية الماضية و أكدوا فيها إجماعهم على رفض مناورات المندسين بينهم من رموز التبعية و المتاجرين بالولاء و الذين خيروا أن يتمرغوا في في خزي التابعين المأمورين على شرف الوفاء لقسم و المسؤولية التي تفرض عليهم الإستقلالية .
    و لم تكفي عمليات التنكيل بالنقل التعسفية و التشريد بدون إلتفات لأي اعتبارات أخلاقية أو إنسانية للعشرات من خيرة القضاة الذين حكمت عليهم مسؤولياتهم أن يكونوا أوفياء في التعبير بمواقفهم على المواقف التي إنتخبهم زملائهم لتمثيلهم في هياكلهم المهنية في التصريح بها و الذود عنها و المطالبة بتحقيقها..
    و لم تكفي المحاصرة الأمنية و قطع جميع وسائط الاتصال من هاتف و فاكس و أنترنات على مقر الجمعية بعد تحويل كاتبها إلى الوزارة و إيقاف إلحاقه بها و الهرسلة و الترهيب.
    و لم تكفي كل محاولات التعتيم و الدعاية المغرضة لحقيقة ما يحصل من عدوان على مؤسسة دستورية و بطريقة سمجة ومقرفة في تجافيها مع كل قواعد الحوار المتحضر مع من يرمزون لضمان أمن و سلامة كل مواطن و يضطلعون بمسؤولية النطق بحكم القانون
    ها هي السلطة التنفيذية تزيد في تصعيد عدوانها و تتخطى كل المحظورات بمحاولة القمع و الإستئصال الكلي لأحد أهم ركائز و مؤسسات مجتمع القانون و الوفاق عن طريق محاولة تنصيب عملاء على جمعية القضاة و تحويلها إلى جهاز لكبت إرادتهم و الوقوف ضد حركة إستقلاليتهم و تصديهم لكل من يريد توظيفهم و تحويلهم لجهاز نقمة و تنكيل بمجتمعهم و شعبهم.
    إن معركة إستقلال القضاء و دولة القانون و المؤسسات قد إنطلقت و لن تنتهي إلا بجرد حساب كل الذين يقومون اليوم بالسطو على مكاسب وطننا و مقدرات مجتمعنا و كل الذين يقفون اليوم في وجه تطلعاته المشروعة لمجتمع تحكمه العدالة و يسوده القانون، تحفظ فيه الكرامة و يتساوى فيه الجميع كمواطنين بعيدا عن ثنائية الحكام و المحكومين و في إطار الحرية و السيادة الكاملة على نقيض عقلية الوصاية و على أنقاض دولة القمع و الإستبداد.
    إن تونس غنية بقوى الحق و الحرية و العدالة و ستدرك جميعها أنها أمام اللحظة التاريخية التي لم يبقى بعدها وفاق على الصبر أو النفاق كما سيدرك كل أولائك الصادقين المستهدفين اليوم أن خلفهم مناضلون أشداء قادرين على حملهم على رموش العيون.
    إن الدعوة موجهة اليوم إلى كل الحقوقيين و الوطنيين و المؤسسات الديموقراطية من أحزاب و نقابات و جمعيات للوقوف في وجه الزمر الحاقدة الظالمة لشعبنا و الساعية للعبث بمستقبل أجيالنا.
    المختار اليحياوي
    تونس في 29 أوت 2005



    عدل سابقا من قبل Elomda في الأربعاء 15 أغسطس 2012 - 15:00 عدل 1 مرات
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين بيان 16 فيفري 2008

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:52

    الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين
    الثلثاء 26 شباط (فبراير) 2008
    تونس في 16- 02-2008
    بــــــــــــــــــــــيـــــــــــــان
    إن الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين الممضية على هذا البيان بعد وقوفها على المستجدات الأخيرة المرتبطة بنشاطها و بالأوضاع المهنية لأعضائها والتداول بشأنها وخصوصا:
    أ ) عدم استجابة السيد وزير العدل وحقوق الإنسان لطلبات الترخيص بالسفر الصادرة عن أعضاء المكتب التنفيذي الشرعي لحضور جلسة خاصة معينة ليوم 16 فيفري 2008 بروما تحت إشراف الاتحاد العالمي للقضاة و عدد من أعضاء مجلس الرئاسة ومن بينهم رئيسة الاتحاد ونائبها ورئيسة المجموعة الإفريقية .
    ب )استجواب السيد وزير العدل وحقوق الإنسان بواسطة التفقدية العامة لعدد من القضاة من الهيئة الشرعية و المساندين لها وهم السيدتان وسيلة الكعبي وليلى عبيد والسادة أحمد الرحموني وحمادي الرحماني وتوفيق سويدي .
    ج) إنذار السيد وزير العدل خارج إطار العقوبات التأديبية لعدد من القضاة المنتمين للهياكل الشرعية بناء على مقتضيات الفصل 51 من القانون الأساسي للقضاة ويتعلق الأمر بالسيدة وسيلة الكعبي وبالسيدين حمادي الرحماني وتوفيق سويدي .
    د ) صدور الإذن من السيد وزير العدل باقتطاع جملة من المبالغ المالية سواء على مستوى الأجر الشهري أو على مستوى المنح الراجعة للقضاة ممن استجوبوا أو انذروا .
    ه) إسقاط عدد من أعضاء الهيئة الشرعية من جداول الكفاءة المعلنة أخيرا والمتعلقة بالترقية المهنية وتواصل حرمانهم من حق التدرج الطبيعي في وظيفتهم. وإذ تذكربالاجراءات السابقة كالنقل التعسفية وتجميد الترقيات والاستجوابات والمساس بالمداخيل المالية والمنع من السفر المتخذة منذ سنة 2005 ضد عدد من أعضاء الهيئة الشرعية ومنخرطي الجمعية على خلفية نشاطهم داخل هياكلها :
    أولا : تلاحظ أن الدعوة الموجهة للمكتب التنفيذي الشرعي قد استندت إلى وقوف الاتحاد العالمي للقضاة على جدية النزاع حول تمثيلية جمعية القضاة التونسيين صلب هذا الهيكل الدولي على اثر الوقائع المشهودة التي آلت إلى الانقلاب على الهيئة الشرعية وتنصيب لجنة مؤقتة لإدارة شؤونها وانعقاد مؤتمرين باسم القضاة التونسيين بناء على ذلك .
    ثانيا : تلاحظ أن الاستجوابات والعقوبات المهنية والمالية قد أعقبت بصفة مباشرة الطلبات الموجهة من أعضاء المكتب الشرعي إلى السيد وزير العدل قصد الترخيص لهم بمغادرة تراب الجمهورية طبق مقتضيات الفصل 39 من القانون الأساسي للقضاة وقد أرفقت هذه الطلبات برسالة الدعوة الرسمية الصادرة عن الاتحاد العالمي .
    ثالثا : تنبه إلى أن اتخاذ تلك الإجراءات قد اعتمد بصفة أساسية على سلطة السيد وزير العدل استنادا إلى إشرافه المباشر واقعا وقانونا على التفقدية العامة وأعضاء النيابة العمومية إضافة إلى رؤساء المحاكم المعنية و إلى أن مساءلة القضاة قد تعلقت بغيابهم عن مكاتبهم في غير أوقات عملهم القضائي بناء على تقارير سابقة الوضع من رؤسائهم المباشرين
    رابعا : تعتبر أن رفض الاستجابة لطلبات الترخيص المقدمة من أعضاء المكتب التنفيذي الشرعي بهدف منعهم من مغادرة التراب التونسي و من ممارسة حقهم في الدفاع عن استقلالية الجمعية في إطار الاتحاد العالمي للقضاة يمثل تعديا على حرية القضاة في التعبير والتنقل خارج البلاد كسائر المواطنين ومسّا من حقهم في الانضمام إلى الجمعيات القضائية أو غيرها من المنظمات و في حماية استقلالهم .
    خامسا : تعتبر أن الإجراءات الزجرية المتخذة بحق عدد من أعضاء الهيئة الشرعية أو من القضاة المساندين لها قد صدرت على خلفية الشكوى المقدمة من المكتب الشرعي للاتحاد العالمي للقضاة وعلى ذلك الأساس تعبر عن رفضها لتلك الأساليب و تنزّه الزملاء المشمولين بتلك الإجراءات عن الإخلال بواجباتهم الوظيفية وتدعو إلى التراجع عن العقوبات الصادرة ضدهم .
    سادسا :تؤكد على أن معالجة أزمة جمعية القضاة لا تتناسب مع استعمال الصلاحيات الواسعة للسيد وزير العدل بحكم إشرافه الإداري على القضاة والمحاكم وجميع المؤسسات القضائية وتدعو إلى وضع الأزمة في إطارها الملائم ومعالجتها بشكل يحفظ للقضاة هيبتهم واستقلال السلطة التي يمثلون
    سابعا : تشير أخيرا إلى أن إهدار إمكانات الحل عن طريق الاتحاد العالمي للقضاة وسد المنافذ أمام الحلول الجماعية والمبادرات الايجابية وتشديد الضغوط على أعضاء الهيئة الشرعية ستؤدي لا محالة إلى تفاقم الأزمة في جميع وجوهها كما تؤكد على أن تغليب فرص الحوار يبقى دائما وفي كل الحالات السبيل الأنسب لإنقاذ الهيكل الموحّد للقضاة
    الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين
    السيد أحمد الرحموني الرئيس
    السيدة كلثوم كنو الكاتب العام
    السيدة وسيلة الكعبي عضو المكتب التنفيذي
    السيدة روضة القرافي عضو المكتب التنفيذي
    السيدة ليلى بحرية عضو الهيئة الإدارية
    السيد محمد الخليفي عضو الهيئة الإدارية
    السيد حمادي الرحماني عضو الهيئة الإدارية
    السيدة نورة حمدي عضو بالجمعية
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    بــيـــان مـن القــاضـيــات الـتــونـســيــات بمــنــاسـبة الـيــوم العــالمــي للمــرأة 2009

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:54

    بــيـــان مـن القــاضـيــات الـتــونـســيــات بمــنــاسـبة الـيــوم العــالمــي للمــرأة 2009
    الجمعة 13 آذار (مارس) 2009
    تونس في 8 مارس 2009
    إن القاضيات عضوات الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين الممضيات على هذا البيان وبمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة :
     1) يهنئن نساء تونس وكل النساء بهذا العيد ويستحضرن المعاني الجليلة التي ارتبطت بإقرار هذا الاحتفال عالميا من اجل العمل على مقاومة كل أشكال الميز والعنف والظلم الموجهة ضد المرأة والدفع بها إلى مرتبة الفرد المكتمل الحقوق و الشريك الند للرجل
     2) يذكّرن مرة أخرى بأن ما طالهن منذ سنة2005من إجراءات عقابية كان جرّاء مواقفهن من أزمة جمعية القضاة التونسيين و رفضهن الانقلاب على الهياكل الشرعية . وقد تمثلت تلك الإجراءات أساسا في تسليط النقل التعسفية عليهن وعزلهن عن أطفالهن وأسرهن واستثنائهن من الترقية والنقلة ، وهي عقوبات لم تنقطع منذ الانقلاب بل اشتدت راهنا وذلك بإخضاعهن مرارا وتكرارا مع بقية أعضاء الهيئة الشرعية لشتى أنواع الحيف والإهانة و بإفرادهن بنظام مراقبة على الحضور بالمحاكم استثناء من كل القضاة والحال أن كل أعمالهن القضائية منجزة على أفضل الوجوه . وهي مراقبة تخالف الطبيعة السيادية للوظيفة القضائية وما درج عليه العمل بالمحاكم . ولقد اعتمدت تلك الرقابة ذريعة لجرهن لاستجوابات مهينة ومتكررة بالتفقدية العامة بوزارة العدل وحقوق الإنسان ولاقتطاع مبالغ هامة من أجورهن شهريا بغاية استهدافهن في أرزاقهن وفي أقوات أطفالهن ، الشيء الذي اضر ضررا فادحا بأوضاعهن المادية حتى إنهن يكدن يعملن دون أجر.
     3) يعلمن الرأي العام بان الرقابة والمضايقة المفروضتين عليهن وصلتا حد منع أعضاء الهيئة الشرعية من التنقل يوم 21- 12- 2008 الى مكان انعقاد مؤتمر الجمعية الثاني عشر وضرب حصار أمني على منازلهم لمنعهم من الالتحاق بالمؤتمر وإسماع صوتهم إلى زملائهم . وان وقائع الاعتداء الذي تعرضت له السيدة كلثوم كنو الكاتب العام للجمعية يوم 18 فيفري 2009 في مكتبها وحال أدائها لوظيفتها دون أن تتخذ إجراءات فورية وحازمة ضد المعتدي وتحميله المسؤولية القانونية المترتبة عما أقدم عليه ضد قاض في حرم المحكمة تؤكد أن أساليب الضغط تتخذ شيئا فشيئا منحى مثيرا للانشغال ينذر برفع الحماية القانونية على أعضاء الهيئة الشرعية داخل المحاكم . وان القاضيات أعضاء الهيئة الشرعية يعبرن عن تضامنهن الكامل مع زميلتهن ويطالبن ىالحاح باتخاذ الإجراءات الفورية المعتادة في مثل هذه الحالات لردع المعتدي ولرد الاعتبار إلى القاضية كلثوم كنو صونا لهيبة القضاء ودفاعا عن حرمة المحاكم ولا يستغربن صمت من استولوا على الجمعية حيال هذا الاعتداء رغم ادعائهم تمثيل القضاة والدفاع عنهم.
     4) يجددن تمسكهن بمشروع الجمعية في المطالبة بإقرار ضمانات استقلال القضاء طبق المعايير الدولية لاستقلال السلطة القضائية وببرنامجها في الاضطلاع بشجاعة بمسؤولية الدفاع على مصالح القضاة المعنوية والمادية و يثمنّ ريادتها في ترسيخ سنة حضور المرأة القاضية صلب هياكلها التمثيلية المتقدمة.
     5) يطالبن بحماية عمل المرأة القاضية تكريسا للمعاهدات الدولية ذات الصلة حتى لا يستغل تحمّلها لواجباتها الأسرية ووضعها الاجتماعي للضغط عليها للتخلي عن عملها و لإثنائها عن المشاركة في الحياة العامة والتعبير عن رأيها بحرية في الشأن القضائي وإدارة العدالة من اجل النهوض بأوضاع القضاء والقضاة ويؤكدن رفضهن وبشدة لكل ما يمارس من ميز وحيف ضدهن.
     6) يؤكدن على انه إذا كانت الغاية من زيادة الضغوطات عليهن إرغامهن على التخلي عن الدفاع عن قضية الجمعية فان هذا لن يزعزع ثباتهن النابع من إيمائهن بعدالة قضيتهن.
     7) يناشدن أصحاب الضمائر الحرة أن يساندوهن في ما يعشنه من محنة مريرة قاسية.
    كلثوم كنو : الكاتب العام للهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين
    وسيلة الكعبي: عضو المكتب التنفيذي
    روضة القرافي : عضو المكتب التنفيذي
    ليلى بحرية : عضو الهيئة الإدارية
    نورة حمدي : عضو بالجمعية
    المصدر : الطريق الجديد – السبت 14 مارس 2009

    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    تواصل التضييقات على القاضي احمد الرحموني الرئيس الشرعي لجمعية القضاة التونسيين

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:56

    المرصد التونسي للحقوق والحريات النقابية

    تونس في 25 أوت 2010

    تواصل التضييقات على القاضي احمد الرحموني الرئيس الشرعي لجمعية القضاة التونسيين

    علم المرصد التونسي للحقوق والحريات النقابية من الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين أن وزارة العدل وحقوق الإنسان عمدت في شهر جويلية 2010 إلى اقتطاع مبلغ

    د 800 من أجرة السيد احمد الرحموني الرئيس الشرعي المنتخب ديمقراطيا في المؤتمر العاشر للجمعية سنة 2004 واتخذ قرار الخصم بناء على تقرير من المتفقد العام بوزارة العدل وحقوق الإنسان اثر الاستجواب المبني على تقرير سابق من رئيس المحكمة دون تمكين المعني بالأمر من الاطلاع على فحوى التقريرين ومواجهتهما وبذلك يكون الخصم قد تأسس على مجموعة من الإجراءات السرية غير العلنية التي يستحيل على السيد الرحموني مناقشتها أو دحضها وهو ما يؤدي إلى غياب أية ضمانة للقاضي المستوجب في الدفاع عن نفسه حيال ما تنسبه إليه الإدارة من تقصير في مخالفة صريحة للإجراءات الإدارية المتعارف عليها والجاري بها العمل.

    كما اقتطع مبلغ 1200د من أجرته لشهر أوت 2010 أي القسط الأكبر منه دون استجواب ودون إعلام هذه المرة رغم الصبغة المعاشية للأجر ورغم ما يتطلبه شهر ورمضان والعيد والعودة المدرسية من مصاريف لا تخفى على كل تونسي. مع العلم أن الحجز يطال كامل منحة إنتاجه . كما تخضع زوجته القاضية السيدة ليلى عبيد التي نقلت معه إلى المحكمة الابتدائية بالمهدية سنة2006 عقب الانقلاب على الهياكل الشرعية للجمعية إلى نفس الإجراء الذي أدى إلى حرمانها من أجرة شهر فيفري 2010 كاملة . وفضلا عن الضغط المادي يخضع السيد احمد الرحموني إلى عمليات تفقّد متعاقبة لا تنتهي وهو إجراء غير مسبوق ولا مبرر له غير الجمع بين الملاحقة المادية التي تستهدف تجويعه هو وزوجته وربما إلى دفعهما إلى ترك المهنة و الملاحقة النفسية في محاولة من الإدارة إلى ليّ ذراعه وإجباره على التخلي عن مواقفه المعلنة من الانقلاب على الجمعية

    وإذ يذكر المرصد بكل بياناته السابقة في الموضوع فانه يعتبر أن هذه الإجراءات على صلة وثيقة بنشاط السيد الرحموني الجمعياتي مما يؤدي إلى خلط مرفوض بين ما هو ذو صبغة مهنية وما هو على صلة بالحقوق والحريات المكفولة بالقانون ومنها حق القضاة في التعبير عن مواقفهم في إطار جمعية تدافع عن مصالحهم المادية والمعنوية حماية لاستقلالهم كما يدعو المرصد إلى الكف عن ملاحقة أعضاء الهيئة الشرعية وهرسلتهم بواسطة استعمال مؤسسات الدولة التي كان من المفترض بقاؤها على الحياد في أزمة الجمعية ، كما ينبّه مرة أخرى إلى أن مطلب استقلال القضاء يظل من الأوليات التي بدونها لا يمكن أن تتحقق دولة القانون والمؤسسات التي نطمح إليها كلنا في مجتمع يسوسه العدل وتسهر على ضمان حقوق الأفراد والجماعات فيه سلطة قضائية نزيهة و مستقلة.



    عن المرصد

    محمد العيادي
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    بيــــــــان الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين 29 جويلية 2010

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:58

    بيــــــــان الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين
    29 جويلية 2010
    إن الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين الملتئمة على اثر ما نشر بالعدد 553 من صحيفة "الموقف" الأسبوعية ليوم الجمعة 30 جويلية 2010 تحت عنوان "المكتب الشرعي للقضاة يدعو إلى سحب الثقة من المكتب المنصب" (صفحة 1 و2).
    أولا: تعلم الرأي العام أن ما نشر باسم الهيئة الشرعية وأعضائها المذكورين يمثل سطوا مكشوفا على الأسماء والصفات لا علاقة له من حيث الشكل أو المضمون بأفراد الهيئة المذكورة أو بخطابها.
    ثانيا: تعبر عن استغرابها من انتحال الأسماء والصفات وتدليس النصوص ونشر ذلك دون تثبت مما يفتح الباب لالتباسات وتأويلات تسيء لأعضاء الهيئة الشرعية.
    ثالثا: تدعو هيئة تحرير صحيفة "الموقف" إلى التحري مستقبلا من مصادر النصوص المنسوبة للهيئة الشرعية وتصحيح ذلك في أقرب الآجال.
    رابعا: تؤكد على قدرتها الكاملة على الدفاع عن مصالح الجمعية ومنظوريها في الأوقات المناسبة وبالوسائل الملائمة دون حاجة في ذلك إلى خطابات مشبوهة من جهات خفية .

    أحمد الرحموني: رئيس الجمعية
    كلثوم كنو: الكاتب العام
    وسيلة الكعبي: عضو المكتب التنفيذي
    روضة القرافي: عضو المكتب التنفيذي
    ليلى بحرية: عضو الهيئة الإدارية
    نورة حمدي: عضو بالجمعية
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    بلاغ الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين ; تونس في 20 ديسمبر2010

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 22:59

    بلاغ الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين ; تونس في 20 ديسمبر2010; الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين
    تم النشر بتاريخ: December 21, 2010

    بلاغ
    إن أعضاء الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين وبعد التداول في المستجدات الطارئة على أوضاعهم وأوضاع الجمعية بمناسبة انعقاد المؤتمر الرابع المطعون في شرعيته منذ الانقلاب على الهياكل الشرعية في 2005 :
    1 يعلنون أنهم منذ مساء السبت 18 ديسمبر 2010 وعلى امتداد يوم الأحد 19 ديسمبر والى ساعة متأخرة من الليل تعرضوا إلى رقابة أمنية مكثفة بواسطة أعداد لافتة للنظر من أعوان الأمن بالزى المدني تحسبا من احتمال التحاقهم بمكان انعقاد المؤتمر . هذا وقد تمت ملاحقة القاضي السيد حمادي الرحماني عضو الهيئة الشرعية يوم الاحد 19 ديسمبر في ما يشبه المطاردة وهو على متن سيارته وتم منعه بدون أي موجب من عبور الحواجز التي وقع تركيزها على مستوى كثير من المفترقات والطرق .
    2 يعبرون عن استنكارهم في هذا الظرف شديد الصعوبة للمعاملة المهينة التي يلاقونها كأعضاء من السلطة القضائية والتي تمثل خرقا جسيما لحقهم في التنقل واحترام حياتهم الشخصية . و قد خرجت هذه المعاملة عن كل الضوابط القانونية والأخلاقية خاصة في التعاطي معهم كأعضاء في الهيئة الشرعية لتمسكهم باستقلال جمعيتهم في دفاعها عن استقلال القضاء
    3 يؤكدون على أن الإصرار على اعتماد الحل الزجري و الأمني في معالجة أزمة الجمعية لم يؤد إلا إلى تفاقمها وتعقيدها على مدى الخمس سنوات الماضية
    4 يدعون الى الكف عن هذا الأسلوب الذي تبين عدم جدواه والى التحلي بالشجاعة والحكمة الضروريتين لإيجاد مخرج للأزمة يعيد للقضاة بواسطة جمعيتهم موقعهم في المجتمع كركيزة من الركائز الأساسية في إرساء دولة القانون والمؤسسات.
    احمد الرحموني : رئيس الجمعية
    كلثوم كنو : الكاتب العام
    وسيلة الكعبي: عضو المكتب التنفيذي
    روضة القرافي: عضو المكتب التنفيذي
    ليلى بحرية : عضو الهيئة الإدارية
    حمادي الرحماني: عضو الهيئة الإدارية
    نورة حمدي : عضو بالجمعية

    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    عريضة مساندة للقضاة والقاضيات اعضاء المكتب الشرعي لجمعية القضاة التونسيين تحيين 03 نوفمبر 2010

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 23:00

    عريضة مساندة لاعضاء المكتب الشرعي لجمعية القضاة التونسيين
    بتاريخ : 2010-11-03
    عريضة مساندة للقضاة والقاضيات اعضاء المكتب الشرعي لجمعية القضاة التونسيين
    تحيين شهر اكتوبر 2010
    نحن نشطاء المجتمع المدني والنقابيون والمواطنون الموقعون أدناه وبعد اطلاعنا على ما نشرته الصحافة الورقية والالكترونية اخيرا من اقدام وزارة العدل وحقوق الانسان مجددا على اقتطاع مبالغ مجحفة من اجور قضاة وقاضيات أعضاء في الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين فاننا :
    - نرفض تواصل التضييقات على القضاة والقاضيات أعضاء المكتب الشرعي من حجز من المرتب ونقل تعسفية وتجميد للترقيات .
    - نطالب بتمكين القضاة والقاضيات اعضاء المكتب الشرعي من حقهم في الترقية و النقلة الى داخل دوائر محاكم تونس الكبرى.
    - نثمن صمود القضاة والقاضيات اعضاء المكتب الشرعي المهددون على الدوام في ارزاقهم من اجل ثباتهم على الدفاع على استقلال جمعية القضاة ومشروعها في اقرار الضمانات الاساسية لاستقلال القضاء وفق المعايير الدولية .
    للتوقيع على العريضة يرجى ارسال الاسم واللقب والصفة الى البريد الالكتروني التالي :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    الامضاءات الاولية علما ان العريضة تبقى مفتوحة :
    1 – الاستاذ فوزي جاب الله – محامي
    2 – احمد الجربي – محاسب
    3 – معز الجماعي – ناشط حقوقي وسياسي
    4 – بلقاسم سائحي – مربي – نقابي – تالة
    5 – منجي سالم – رئيس فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بقابس
    6 – محمد العيادي - المرصد التونسي للحقوق والحريات النقابية
    7 – ظافر الصغير – معلم بمدرسة نهج شارل نيكول – بن عروس
    8 – درة حرار – مكونة
    9 – عبد العزيز السبري – الكاتب العام للنقابة الجهوية للتعليم الثانوي - القيروان
    10 – عبد الرزاق الشامخي – استاذ تعليم ثانوي
    11 – عبد الله بنيونس – استاذ – نقابي – تونس
    12 – توفيق كركر – جامعي متقاعد
    13 – محمد بن هندة – جمعية التونسيين بسويسرا – جنيف
    14 – بدر السلام الطرابلسي – صحفي – قطر
    15 – نورالدين الورتتاني – جامعي – نقابي
    16 –عزالدين القوطالي – منظمة الطليعة العربية بتونس
    17 – سليمان الرويسي – استاذ تعليم ثانوي - نقابي وحقوقي – سيدي بوزيد
    18 – بسام الحمروني – متحصل على الاستاذية في الحقوق
    19 – أنور العمري – عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بقابس
    20 – معز الباي – صحفي
    21 – حسين يحياوي – استاذ
    22 –محي الدين شربيب – ناشط جمعياتي – فرنسا
    23 – الحبيب لعماري – مدير ومؤسس جريدة الفجر نيوز
    24 – صلاح الدين الجورشي
    25 – ناجي البغوري – صحفي
    26 – غازي بن علية – ناشط في الاتحاد العام لطلبة تونس – المكتب الفيدرالي بكلية الاداب منوبة
    27 – عادل الحاج سالم – اعلامي ونقابي
    28 – زيتوني عبد القادر – المنسق الوطني لحزب تونس الخضراء
    29 – سامية ساسي – نقابية التعليم الاساسي – بنزرت
    30 – عبد الرزاق المكشر – استاذ اول للتعليم الثانوي – نقابي
    31- لبنى مهدي – استاذة عربية
    32 – هيكل بن مصطفى – جامعي – كلية الاداب والفنون والانسانيات – منوبة
    33 – مسعود الرمضاني - أستاذ – ناشط حقوقي
    34 –الاستاذ نبيل اللباسي – محامي
    35 – كمال الغالي – كاتب وشاعر
    36 – سمير حمدي – استاذ تعليم ثانوي
    37 –الاستاذ نجيب حسني – محامي – مؤسس مركز تونس لاستقلال القضاء والمحاماة
    38 – رمضان بن عمر – معلم نقابي – الرديف
    39 – الامين البوعزيزي – باحث جامعي – تونس
    40- محمد معالي – صحفي وكاتب ديمقراطي – تونس
    41 – أمين العبدلي – ناشط نقابي وسياسي
    42– الاستاذ نذير بن يدر – محامي
    43– الاستاذة نجاة العبيدي – محامية – عضو جمعية حرية وانصاف
    44- احمد العمري – استاذ تعليم ثانوي
    45 – رضا العشي – استاذ – المعهد العالي للعلوم الانسانية – جندوبة
    46 – ياسين البجاوي – عضو جامعة بنزرت للحزب الديمقراطي التقدمي
    47 – محمد الحبيب بوثلجة – استاذ متقاعد
    48 – عبد الوهاب العمري – معارض
    49 – توفيق الذهبي – نقابي – جندوبة
    50 – د . احمد بوعزي
    51 – سامي قربع – مختص في المعلوماتية
    52 – عادل الزيتوني – حركة الاحرار الديمقراطيين
    53 – ماهر السالمي – عضو الاتحاد الجهوي للشغل بمنوبة
    54 – خليفة مبارك – الكنفيدرالية الديمقراطية للشغل بتونس
    55 – رؤوف العشي – نقابي – بوسالم جندوبة
    56 - المركز العربي الاوروبي لحقوق الانسان والقانون الدولي – النورفيج
    57 – الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان – مصر
    58 – الشاذلي مغراوي – نقابي من التعليم الثانوي
    59 – رشيد السويح – التعليم الاساسي
    60 – السيد المبروك – ناشط حقوقي – عضو جمعية حرية وانصاف
    61- حمزة الفيل – باحث جامعي
    62 – النفطي حولة – استاذ تعليم ثانوي – عضو النقابة الجهوية للتعليم الثانوي بن عروس
    63 – فحي الشامخي – جامعي – تونس
    64 – سليم بنعرفة – عضو الهيئة الساسية لحركة التجديد – كاتب عام النقابة الاساسية للتعليم الثانوي بتونس المدينة
    65 – البشير واردة – صحفي
    66 – الاستاذ سامي بلحاج – محامي
    67 – أحمد بوجرة – جامعي
    68 – محمد رضا المحسوس – استاذ تعليم ثانوي
    69 – طارق السوسي – ناشط حقوقي
    70 – سليم غريس – مدرس – نقابي
    71 – روضة الحمروني – نقابية مجمدة
    72 – سكينة عبد الصمد
    73 – راضي بن حسين – نقابي
    74 – فتحي قديش – استاذ
    75 – الناصر الظاهري – نقابي من التعليم الاساسي – سيدي بوزيد
    76 – سالم الزغلامي – ناشط سياسي
    77 – فارس الجبري
    78 – محمد فاضل – استاذ نقابي – منزل بوزيان
    79 – جيلاني الهمامي – نقابي – تونس
    80 – رشيد بللونة – مستشار في التنمية الحضرية والجهوية – متقاعد
    81 – مية الجريبي – الامينة العامة للحزب الديمقراطي التقدمي
    82 – جمال الدين العزابي – استاذ – ناشط سياسي
    83 – الاستاذة مية الكسوري – محامية
    84 – الاستاذ عبد العزيز المزوغي – محامي
    85 – زياد الهاني – صحفي
    86 – عطية العثموني – ناشط نقابي وسياسي
    87 – البرني شقران – استاذ تعليم ثانوي
    88 – صالح الفرجاوي – نقابي من التعليم الاساسي
    89 – نبيل الطويهري – نقابي من قطاع البنوك
    90 – جلول البلالي – نقابي جندوبة
    91 – اياد الدهماني – الحزب الديمقراطي التقدمي
    92 – المولدي الزوابي – صحفي
    93 – عبد الناصر الجلاصي – طالب
    94 – سالم عبيدي – نقابي – جندوبة
    95 - جميلة سليماني – استاذة تعليم ثانوي
    96 – الحبيب الباهي – نقابي – قابس
    97 – نجوى عمري – نقابية من التعليم الاساسي
    98 – مراد النوري
    99 – فدوى الرحموني – استاذة تعليم ثانوي
    100 – الاستاذ أنور القوصري – محامي
    101 – لطفي زيتون – باحث
    102 – فاتن حمدي
    103 – جابر بن مبارك
    104 – وسام الصغير – ناشط طلابي - الحزب الديمقراطي التقدمي
    105 – علي رابح – طالب – ناشط حقوقي
    106 – حميدة الدريدي – طبيبة - ناشطة حقوقية
    107 – نوفل العسكري – استاذ تعليم ثانوي – نقابي
    108 – وليد حمام – حزب تونس الخضراء
    109 – الشادلي فارح – نقابي – قطاع البنوك
    110 – فخري شمام – معلم نقابي
    111- عبد الرحيم الماجري – القيروان
    112 – سليم الدريدي – استاذ تعليم ثانوي
    113 – عبد القادر الدردوري – رئيس فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان – قليبية قربة
    114 – سيد الفرجاني – حركة النهضة
    115 – حسين المازني – كاتب عام الفرع الجامعي للصحة بجندوبة
    116 – علي البعزاوي – عضو هيئة فرع القيروان للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان
    117 – جمال مسلم – رئيس فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان سوسة
    118 – الكافي العرفي – كاتب عام النقابة الجهوية للتعليم الاساسي بتونس
    119 – محمد شقرون – نقابي – كاتب عام سابق للاتحاد الجهوي للشغل بتونس
    120 – محمد الوحيشي – مواطن
    121 - خميس الشماري – نائب سابق لرئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان
    122 – الفاضل عمران – نقابي – ناشط حقوقي
    123 – سعاد سويسي – معلمة نقابية
    124 – سنية دربالي
    125 – رفيق بكار
    126 – الناصر الرديسي – ناشط يساري وحقوقي - شاعر
    127 – احلام بن جفال
    128 – الهادي بن رمضان – رئيس فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بجندوبة - عضو الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة
    129 – حبيبة بن منصور – استاذة نقابية
    130 – محمد الهادي حمدة - عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي التقدمي
    131 – ابراهيم بن قبلي – نقابي زغوان
    132 – نبيل فرحات – مستشار استراتيجي لدى البنوك والمؤسسات المالية – الولايات المتحدة الامريكية
    133 – نجيبة بختري – النقابة الجهوية للتعليم الثانوي –بن عروس
    134 – الاستاذ بسام العموري – محامي وحقوقي
    135 – صفية فرحات – مناضلة نسوية وحقوقية
    136 – ياسين عياري – مهندس
    137 – علي المحمدي – نقابي من التعليم الثانوي
    138 – عبد العزيز سافي – نقابي
    139- رضا السماوي – طبيب – ليون فرنسا
    140 - محمد لمين توانسي – نقابي – بنزرت
    141 – منصف الوهايبي - استاذ محاضر – شاعر – نقابي
    142 – حمدة عجرة – نقابي
    143 – الطاهر بن حسين – مناضل سياسي
    144 –كمال العبيدي – صحفي
    145 –ابراهيم بوطبة – مهاجر
    146 – محجوب النصيبي – مربي – نقابي – سيدي بوزيد
    147 – سامية ساسي - نقابية بنزرت
    148 – عادل الفلاح كاتب عام النقابة الاساسية للتعليم الاساسي - بنزرت
    149 – ايمن الرزقي – صحافي
    150 – خميس قسيلة
    151 – فاطمة بوعميد قسيلة
    152 – لطفي الحجي – صحفي
    153 – ظاهر المسعدي – عضو الحزب الديمقراطي التقدمي
    154 – عبد السلام الدريدي – عضو الحزب الديمقراطي التقدمي
    155 – أ . عبد اللطيف محمد منتصر – اعلامي – منتدى الشباب التونسي
    156 – الاستاذ حليم المؤدب – محامي – عضو جامعة سوسة للحزب الديمقراطي التقدمي
    157 - الاستاذة فدوى معطر – محامية
    158 – بلال الهاني – استاذ مبرز
    159 – عبد العزيز الشابي – طالب
    160 – امال بجاوي - صحفية
    161 – الاستاذة بشرى بلحاج حميدة – محامية
    162 – يوسف اوعضور
    163 – الشاذلي مغراوي – نقابي
    164 – محمد صابر الحجري – معلم اول – تونس 1
    165 – سامي الزواري – استاذ نقابي
    166 – جيلاني العبدلي – ناشط حقوقي – فرنسا
    167 – الاستاذ عبد الوهاب بن رجب – محامي لدى الاستئناف بالمهدية
    168 –الصحبي الوهايبي – مهندس معماري – تونس
    169 – جمال فارسي – استاذ
    170- محمد نجيب العمامي – جامعي
    171 – الاستاذ انس البرغوثي - محامي – فلسطين المحتلة
    172 – عبد المنعم الصويعي – نقابي مطرود من قطاع البنوك
    173 – ايناس عبد الجواد – جامعية
    174 – رضا الماجري استاذ – شاعر
    175 – زين العابدين ناجح - كاتب عام نقابة اساسية – قابس
    176 – فوزي القصيبي – استاذ تعليم ثانوي – حركة التجديد – فرع قليبية
    177 –حمدي الزواري – مهندس في الاعلامية – تونس
    178 –ماجدة الشفرة – عضوة نقابة اساسية – تعليم اساسي
    179 – عبيد الخليفي –صحفي وباحث جامعي – سجين الحوض المنجمي
    180 – محمد بحر – فنان موسيقي
    181 – صلاح بن ناصر – نقابي تونس
    182 – صابر التبيني
    183 – لوممبة المحسني – ناشط حقوقي – فرنسا
    184 – هدى بن كبير – حقوقية – تونس
    185 – رابح العمدوني ناشط سياسي – تيار الاصلاح والتنمية
    186 - الاستاذة حياة الجزار – محامية
    187 – الاساتذة صحبية بن الحاج سالم - محامية
    188 – الاستاذ رابح الخرايفي – محامي
    189 – بسام بونني – صحفي
    190 – عادل الفلاح – معلم – نقابي
    191 – خالد بوحاجب – نقابي من بنزرت
    192 – عماد الدايمي – مهندس عضو حزب المؤتمر من اجل الجمهورية – باريس فرنسا
    193 – عبد العزيز بوعزي – نقابة التعليم الثانوي – القصرين
    194 – عبد الواحد حمري – نقابة التعليم الثانوي – القصرين
    195 – الاستاذ منير حسني – محامي
    196 – محمد عيسي- استاذ اول للتعليم الثانوي حقوقس ونقابي جرجيس
    197 – الطيب بوعجيلة – عضو النقابة الاساسية للتعليم الاساسي – منوبة
    198 – ضحى بوترعة – معلمة نقابية
    199 – كمال الجويني – ناشط حقوقي
    200- نوفل العسكري – استاذ تعليم ثانوي – نقابي
    201 – الاستاذ محمد عبو – محامي
    202 - الاستاذة سامية عبو – محامية
    203 – اسامة الغزال – ناشط سياسي – الحزب الديمقراطي التقدمي
    204 – مرسل الكسيبي – كاتب واعلامي تونسي مقيم بالمانيا
    205 – عبد المنعم ادريس
    206 – محسن بن احمد – الحزب الديمقراطي التقدمي – صفاقس
    207 المعز الوهايبي – استاذ تعليم ثانوي
    208 – خالد بوجمعة – بنزرت
    209- علي النفاتي – ناشط حقوقي
    210 - رفيق بن قارة - ناشط حقوقي
    211 – شكري رجب - ناشط حقوقي
    212 – محمد مانطي – ناشط حقوقي
    213 – الياس منصر – شاب ديمقراطي تقدمي
    214 – محمد علي بن عيسى – ناشط حقوقي
    215 – حمادي الغربي – سجين سياسي سابق
    216 – سامي الطاهري
    217 – سمير الشفي
    218 – سامية محفوظ
    219 – احلام بلحاج
    220 – محمد الهادي بن سعيد – رابطي فرع بنزرت
    221 – زياد بن سعيد - منظمة حرية وانصاف
    222- رحاب بوجمعة - جامعة بنزرت للحزب الديمقراطي التقدمي
    223 – حفناوي بن عثمان – الحوض المنجمي
    224 – غسان بن خليفة - طالب
    225 – محمد شقرون - - نقابي
    226 – الاستاذة منية العابد – محامية
    227 – الاستاذ طارق العبيدي – محامي – الكاف
    228 – سعيد بن حمادي – مهندس
    229 – محمد الجابلي – الكاتب العام لرابطة الكتاب الاحرار
    230 – وحيد الذوادي - قيم اول – نقابي الشابة
    231 – سامي بوقرة – استاذ القيروان
    232 – مهدي الطريفي – استاذ تعليم ثانوي - نقابي وحقوقي
    233 – سليم بن حميدان – محامي – لاجئ سياسي فرنسا
    234 – غفران بن سالم – مدرسة - لاجئة سياسية فرنسا
    235 – محمد بن سالم – رجل اعمال فرنسا
    236 – شريف القسطلي – فلاح – باجة
    237 – فريد التليلي – مهندس اعلامية – تونس
    238 – عزالدين بوغانمي – معارض يساري – فرنسا
    239 – بشير واردة – صحفي – تونس
    240 – كمال بوعجيلة – كاتب وشاعر – فرنسا
    241 – محمد الحمروني – صحفي بجريدة الموقف التونسية
    242 – عمر القرايدي – ناشط حقوقي
    243 الاستاذ انور القوصري – محامي – نائب رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان
    244- بلقاسم بن عبدالله – ناشط سياسي وحقوقي
    245 – ابراهيم بن قبلي – نقابي من التعليم الثانوي – زغوان
    246 – فتحي الجربي – استاذ جامعي – تونس
    247 – المنجي تريمش – مهندس – تونس
    248 – خليفة سالم – الحزب الديمقراطي التقدمي – سوسة
    249 – طارق بن هيبة – رئيس فيدرالية التونسيون من اجل مواطنة الضفتين
    250 – عبد القادر الزيتوني – المنسق الوطني لحزب تونس الخضراء
    251 – عبد الوهاب الرياحي – لاجئ سياسي – باريس
    252 – عبد الناصر نايت ليمام – رئيس جمعية ضحايا التعذيب بتونس - جنيف سويسرا
    253 – عارف المعالج – استاذ جامعي – كاتب عام للفرع الجامعي لاساتذة وباحثي التعليم العالي
    254 – الشيخ راشد الغنوشي – رئيس حركة النهضة
    255 – الاسعد الدريدي – مترجم – سوسرا

    --
    المرصد التونسي للحقوق و الحريات النقابية
    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    الهيئة الشرعية لجمعية القضاة 15 جانفي 2011

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 23:02

    قصر العدالة بتونس في 15 جانفي 2011

    الهيئة الشرعية لجمعية القضاة

    بيـــــــــــــــــــــــــــــان

    إن الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين الملتئمة بقصر العدالة بتاريخ 15 جانفي 2011 بحضور عدد من القضاة على اثر الاجتماع بالقاعة عدد10 وبعد تداولها بشأن المستجدات الراهنة وفي هذه اللحظات التاريخية :

    1) تتوجه إلى الشعب التونسي بالتهنئة على ما حققه من نصر في اتجاه استرجاع سيادته وكرامته المهدورة وتحرره من نير الاستبداد.

    2) تدعو إلى مواصلة اليقظة للحيلولة دون إهدار دماء الشهداء وتضحيات كل من ساهم في هذا النصر المجيد

    3) يؤكد على أولوية تركيز مؤسسات الدولة الديمقراطية وإطلاق الحريات العامة والفردية وبناء مقومات القضاء المستقل والعدالة النزيهة

    4) تعلن عن تفعيل نشاط الهيئة الشرعية لجمعية القضاة التونسيين بمختلف المحاكم وتدعو القضاة إلى مزيد الالتفاف حولها.

    5) تدعو إلى تشريك جمعية القضاة التونسيين ممثلة في الهيئة الشرعية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للقضاة في كل الإجراءات والمشاورات المرتبطة بالإصلاحات الدستورية الرامية لبناء سلطة قضائية مستقلة بما تمثله من ضمانة لمناعة الوطن .

    احمد الرحموني: الرئيس

    كلثوم كنو: الكاتب العام

    روضة القرافي :عضو المكتب التنفيذي

    وسيلة الكعبي :عضو المكتب التنفيذي

    ليلى البحرية :عضو الهيئة الدارية

    حمادي الرحماني: عضو الهيئة الإدارية

    نورة حمدي: عضو بالجمعية


    _______________________________________________


    avatar
    Elomda

    الـــمـــديـــر الـــعــــــام


    الـــمـــديـــر الـــعــــــام

    عدد المساهمات : 932
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010
    العمر : 45
    الموقع : http://juriste.nice-forum.net

    رد: في الذاكرة : جمعية القضاة التي ظلّت دائما شرعية

    مُساهمة من طرف Elomda في الأربعاء 16 مارس 2011 - 23:07

    ملاحظة كل الوثائق التي اوردناها نشرت بتاريخها على صفحات الانترنت بعدة مواقع


    _______________________________________________



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 23:26